التخطي إلى المحتوى

قصص مفيدة للأطفال قبل النوم وبعد النوم، جمعنا لكم تشكيلة قوية من أجمل القصص والحكايات المفيدة لطفلك، قصص هادفة ورائعة للأطفال، نقدمها لكم من خلال موسوعة القصص موقع قصص وحكايات، وللمزيد من الحكايات الجميلة ندعوك لتصفح قسم: قصص اطفال .

قصص مفيدة

المخادعون الثلاثة
في قديم الزمان، عاش راع للغنم في إحدى القرى ، وكان هذا الراعي يجول بين القرى لكي يبيع أغنامه. وفي يوم من الأيام وبينما كان الراعي يسير في الغابة وهو يحمل على ظهره حملاً صغيراً ليبيعه ، مر بالقرب من ثلاثة مخادعين كانوا يعيشون في الغابة. عندما شاهدوا الحمل الصغير الذي يحمله الراعي قال أحدهم: ” هذا الحمل الصغير يبدو لحمه طرياً وشهياً سيكون وجبة لذيذة لنا”. أضاف الآخر:” لو أننا نستطيع أن نقوم بخداع الراعي لكي نحصل على هذا الحمل منه”. قال الثالث:” إسمعوا ، لدي خطة محكمة ستجعلنا نحصل على هذا الحمل”.

أخبر المخادع أصدقاءه بخطته وأعجبوا بها وقرروا تنفيذها،. وكانوا واثقين من نجاحها. إبتعد الثلاثة عن بعضهم ، ثم مشى أحدهم خلف الراعي وناداه قائلا : ” أيها الراعي ، إلى أين تحمل هذا الكلب ؟” قال الراعي : “مالذي تقوله يا هذا ؟ هذا حمل صغير وليس بكلب ! ” قال المخادع ” عفوا يا سيدي ، أرجو أن تنظر بشكل جيد إلى ما تحمله، هذا كلب بكل تأكيد وليس حملاً” ثم تابع المخادع طريقه وإختفى عن الأنظار.

استغرب الراعي بشدة من كلام المخادع ولكنه تابع طريقه، وبعد قليل ، مر المخادع الثاني بجانبه وقال له : “ما هذا أيها الراعي ؟ لماذا تحمل عجلاً ميتاً على ظهرك ؟” صاح الراعي : ” عجل ميت ؟ مالذي تقوله ؟ ألا ترى أنني أحمل حملاً حياً؟ ” قال المخادع : ” ولماذا أنت غاضب ؟ لقد أخبرتك فقط بأنك تحمل عجلاً ميتاً فوق ظهرك !! ولكن كما تشاء ، ولكن الناس سيضحكون عليك عندما يرونك وأنت تحمل عجلاً ميتاً على ظهرك فأردت تنبيهك”، ومن ثم تابع المخادع الثاني طريقه وغاب عن نظر الراعي .. رمي الراعي بالحمل على الأرض وركض مذعوراً تجاه القرية ، وعندها ظهر المخادعون الثلاثة وأخذوا الحمل وقاموا بطبخه والتهامه على الغداء.

حكمة القصة : احترس من المخادعين ومن الاعيبهم القذرة.

البعوضة والثور
كانت بعوضة تطير فوق المزارع وتصدر أزيزاً عالياً بأجنحتها لا يتناسب مع حجمها الضئيل ثم حطت فوق قرن ثور ضخم وبعد أن استراحت الناموسة قليلاً ، إستعدت للطيران مرة أخرى ولكنها قبل أن تطير قالت للثور: أرجو المعذرة بأنني إستخدمت قرنك للاستراحة لوقت قصير، لا شك بأنك مسرور الآن بمغادرتي! قال الثور : وهل شعرت بك عند هبوطك على قرني حتى أرتاح من مغادرتك له ؟
الفائدة من القصة : كلما كان العقل أصفر ، كلما كان الغرور أكبر!

الولد وجرة الجوز
سمحت الأم لأحد أولادها أن يضع يده في جرّة مليئة بحبات الجوز ليأخذ بعضا منها ، ولكنه أمسك بقبضة يده كمية كبيرة من الجوز بحيث لم يعد يستطيع أخراج يده ! وقف الولد محتاراً ويده داخل الجرة ، فهو لم يكن يريد أن يتخلى عن أي حبة ضمن يده وفي المقابل كانت يده عالقة في فم الجرة لا يستطيع سحبها ، لذلك إغتاظ وبدأ بالبكاء ! قالت الأم: يا بني عليك أن تفرغ نصف كمية الجوز التي في يدك وبذلك يمكنك سحبها بسهولة، وفي مرة قادمة تستطيع أخذ كمية أخرى .

الفائدة من القصة : لا تحاول القيام بأعمال أكثر من إستطاعتك في الوقت نفسه، بل قسم العمل على مراحل !

المزارع وطائر اللقلق
في أحد الأيام ، كان طائر اللقلق ذو الطبيعة البسيطة التي تثق بكل الناس مدعواً الى حفلة أقامتها مجموعة من طائر الكركي في إحدى المزارع ، ولكن الحفلة انتهت لسوء الحظ بشكل غير متوقع عندما سقطت الطيور جميعاً في شباك صاحب المزرعة . قال طائر اللقلق وهو يرجو صاحب المزرعة بألا يقتله : أرجوك ياسيدي دعني أذهب فأنا أنتمي الى فصيلة اللقلق ذو الشخصية الطيبة والمسالمة كما إنني لم أكن أعلم أن طيور الكركي كانت تسرق الأكل من المزرعة . قال له صاحب المزرعة : ربما تكون طيباً ومسالماً ولكنني قبضت عليك مع طيور الكركي السارقة ويجب أن تنال مثل جزاءهم .

الفائدة من القصة : الناس تحكم عليك من خلال من تصاحبهم فاحرص على مصادقة الأشخاص المستقيمين .

الراعي الصغير والذئب
كان الراعي الصغير يأخذ قطيع الأغنام الى المرعى القريب من الغابة قرب القرية ويترك الأغنام ترعى وتأكل بينما يتمدد هو على الأرض ويراقبها بضجر وملل وهو يفكر في هذا البرنامج اليومي الذي لا يحمل له تسلية أو تجديداً.

وفي أحد الأيام، وبينما هو في قمة الملل، قرر أن يسلي نفسه بإختراع قصة خيالية بأن الذئب سيهاجمه قادماً من الغابة وأخذ يفكر ماذا سيفعل اذا رأى الذئب! كان صاحب القطيع قد قال له بأنه اذا رأى الذئب يهاجم القطيع فليصرخ بعلو صوته : الذئب ، الذئب فيسمعه أهل القرية ويسارعون إليه لطرد الذئب. وبالرغم بأنه لم يرى شيئا يتحرك في الغابة يشبه الذئب الا أنه بدأ يصرخ : الذئب الذئب الحقوني سمعه المزارعون وتركوا أعمالهم وأنطلقوا إليه بسرعة وعندما وصلوا وجدوه مستلقياً على ظهره من الضحك لانه استطاع خداعهم فعادوا وهم غاضبين من هذا التصرف الطائش !

وفي اليوم التالي ، أعاد ما فعله في اليوم السابق وتراكض المزارعون لنجدته ليجدوه قد ضحك عليهم مرة أخرى وفي أحد الأيام وبينما كانت الشمس تغرب خلف الغابة ، ظهر الذئب فجاة من الغابة وانقض على قطيع الأغنام، ركض الراعي الصغير الى القرية وهو في قمة الخوف والفزع وهو يصيح : الذئب الذئب ! ورغم أن المزارعون سمعوا صراخه الا أنهم قالوا لن يخدعنا هذا الولد مرة أخرى ولم يسارعوا الى النجدة، قام الذئب بقتل وأكل عدد من الأغنام وعاد الى الغابة مسروراً بالوجبة اللذيذة !

الفائدة من القصة : الكذاب لا يصدقه الناس ولو كان يقول الحقيقة!.

الحمار وصاحبه
كان المزارع يقود حماره بحرص وهو يهبط من الجبل باتجاه الوادي ، وكان الطريق مليئاً بالحفر وخطيرا لأنه ضيق والوادي من تحته ما زال بعيداً . قال الحمار لنفسه : لماذا لا أختار طريقي بنفسي وارتاح من هذا الطريق الصعب خاصة أنني تعب وجائع وأنا أرى الحظيرة في أسفل الوادي حيث ينتظرني الطعام والشراب ، ورأى أنه إذا قفز مباشرة من الجبل الى الوادي فسوف يصل بشكل أسرع، ولما إقتنع بالفكرة إندفع باتجاه حافة الجبل ليقفز فأمسكه صاحبه من ذيله بشده ليمنعه من القفز ولكنه أخذ يسحب نفسه بقوة ويجر صاحبه حتى كاد الرجل أن يقع في الهاوية ، فتركه وهو يقول له: حسناً أيها الحمار العنيد ، إتبع رأيك المجنون وسترى الى ماذا سيؤدي قرارك الغبي ! عندما أفلت الحمار ، ألقى بنفسه و في الوادي فسقط بقوة هائلة على الحجارة أسفل الجبل و وتحطمت عظامه!

الفائدة من القصة : الذين لا يستمعون لصوت العقل ويصرون على إتباع رأيهم الخاطئ رغم نصائح الأهل والكبار فسوف يندمون كثيراً.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *